safinateltatawor.

مرحبا بكم في منتداكم الغالي ويشرفنا الانضمام <a target="_blank" href="/rate-11193-safinateltatawor.forumalger.ne.html"><img src="/images/ratex.gif" alt="رشحنا في دليل عرب في بي التطويري" border=0></a>
safinateltatawor.

منتدى علمي اعلامي متطور ومتعدد النشاط والخدمات

منتدى علمي وتربوي وثقافي ومتعدد النشاط
يرحب ويشكر زواره الكرام ويرحب بهم دائما
ان الارادة والعمل والجهد الكبير والايمان بالله
هما وحدهما القوة الحقيقية في التطور والنجاح
رشحنا في دليل المواقع - نيوستايل

المواضيع الأخيرة

» تعريف مرض المعدة
الأربعاء يونيو 01, 2011 12:44 am من طرف Admin

» مرض الدفتيريا
الأربعاء يونيو 01, 2011 12:23 am من طرف Admin

» مرض التيفوئيد
الأربعاء يونيو 01, 2011 12:09 am من طرف Admin

» تعريف مرض الطاعون
الثلاثاء مايو 31, 2011 11:32 pm من طرف Admin

» تعريف مرض الكوليرا
الثلاثاء مايو 31, 2011 11:25 pm من طرف Admin

» تعريف مرض الملاريا
الثلاثاء مايو 31, 2011 11:05 pm من طرف Admin

» تعريف مرض الصرع
الثلاثاء مايو 31, 2011 10:42 pm من طرف Admin

» مرض الهبرس
الثلاثاء مايو 31, 2011 8:40 pm من طرف Admin

» مرض الزهري
الثلاثاء مايو 31, 2011 8:22 pm من طرف Admin

سبتمبر 2017

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

اليومية اليومية

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    الدورة الدموية

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 478
    نقاط : 834
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    الدورة الدموية

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 30, 2011 1:17 pm

    الدورة الدموية الصغرى
    صفحة المسودة (غير مراجعة)
    الدورة الدموية الصُغرى وهي جزء من جهاز القلب والاوعية الدموية والتي تحمل الدم غير المؤكسج بعيداً عن القلب إلى الرئتين، وتٌعيد الدم المؤكسج إلى القلب عبر(البطين الأيمن)ثانيةً. وهذا خلاف ما يحصل في الدورة الدموية الكبرى. يٌغادر الدم غير المؤكسج الجزء الايمن (البطين الأيمن) من القلب عن طريق الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين، وهناك تقوم كريات الدم الحمراء بتحرير غاز ثنائي أوكسيد الكربون وتتحد بالأوكسجين خلال عملية التنفس. يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الاوردة الرئوية، والتي تصب في الجزء الايسر أو مايسمى بالأذين الأيسر من القلب ، وبذلك تكتمل الدورة الدموية الصٌغرى (الرئوية). بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة عن طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى.

    [عدل]عند الجنين

    ومن عجائب قدرة الله في خلقه ان الدورة الدموية الصٌغرى تكون غير مكتملة في الجنين، فرئتا الجنين تكونا منطبقتان ويمر الدم مباشرة من الأذين الأيمن إلى الأذين الأيسر.عند توسيع الرئتين عند الولادة ، ويوجه الضغط الرئوي وقطرات الدم من الأذين الأيمن إلى البطين الأيمن وعبر الدائرة الرئوية. على مدى عدة أشهر، ويغلق الثقبة البيضية، وترك الضحلة الاكتئاب المعروفة باسم حفرة بيضوية في القلب لدى الكبار.

    [عدل]الاكتشاف

    تم اكتشاف الدورة الدموية الصٌغرى عن طريق العالم ابن النفيس سنة 1242م، ولايزال ابن النفيس الذي اكتشفها مجهولا في كتب الطب حتى الآن، ولا يعلم على وجه الدقة هل كان هذا الاكتشاف معروفا بعد عصره أم لا. ووجدت له عدة مخطوطات يشرح فيها نظام الدورة الدموية، وفي أوروبا بدأت سلسلة من الأبحاث نشر أولها مايكل سيرفتس سنة 1553. وبما انه كانت دراسة جسم الإنسان ممنوعة من اللاهوتيين في زمنه، فأن اكتشاف الدورة الدموية الصٌغرى ظل غير معروف إلى ان جاء وليام هارفي سنة 1616.
    [عدل]= انظر ايضا

    الدورة الدموية الكبرى
    هذه بذرة مقالة عن جهاز الدوران تحتاج للنمو والتحسين، ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 478
    نقاط : 834
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    رد: الدورة الدموية

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 30, 2011 1:18 pm


    يسيطر الدماغ والمراكز العصبية في جسم الإنسان على الدورة الدموية حيث يتم ضخ الدم الأحمر المليء بالأكسوجين من القلب عبر الشرايين إلى كافة أجزاء الجسم ليصل الأكسوجين والغذاء لكل أنسجة الجسم كما يأخذ الدم النفايات من الأنسجة ويعود عبر الأوردة إلى الأذين الأيمن ومنه إلى البطين الأيمن ليتم ضخه إلى الرئة عبر الشريانان الرئوي الأيسر والأيمن لتتم تنقيته من غاز ثاني أكسيد الكربون وبعض الغازات الأخرى وإشباعه بالأكسوجين ليرجع الدم عبر الأوردة الرئوية إلى الأذين الأيسر ومنه إلى البطين الأيسر للقلب حيث يتم ضخه مرة أخرى عبر الأبهر ومنه إلى جميع أجزاء الجسم وهكذا
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 478
    نقاط : 834
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    رد: الدورة الدموية

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 30, 2011 1:22 pm

    جهاز الدوران (بالإنجليزية: Circulatory System‏) أو الجهاز القلبي الوعائي (بالإنجليزية: Cardiovascular System‏) هو الجهاز الذي ينقل بواسطة الدم المغذيات، الغازات، والفضلات من وإلى الخلايا، يساعد على مواجهة الأمراض واستقرار حرارة الجسم ودرجة الحموضة pH للحفاظ على حالة الثبات Homeostasis. في حين أن الإنسان كغيره من الفقاريات لديه جهاز دوران مغلق (أي أن الدم لا يغادر أبدا شبكة الشرايين، الأوردة والشعريات الدموية)، بعض مجموعات =اللافقاريات لديها جهاز دوران مفتوح. وإن الشعبة الأكثر بداءة لدى الحيوانات لا تملك جهازا للدوران.
    محتويات [أخف]
    1 جهاز الدوران لدى الإنسان
    1.1 الدوران الجهازي
    1.2 الدوران الرئوي
    1.3 الدوران الإكليلي
    1.4 القلب
    1.5 الجهاز الدوراني المغلق
    2 الفقاريات غير الإنسان
    3 عند اللافقاريات
    4 جهاز دوراني مفتوح
    5 عدم وجود جهاز دوران
    6 الوسائل التشخيصية
    7 الصحة والمرض
    8 تاريخ الاكتشاف
    9 اقرأ أيضا
    10 المراجع
    [عدل]جهاز الدوران لدى الإنسان

    المكونات الرئيسية لجهاز الدوران لدى الإنسان هي: القلب، الدم، والأوعية الدموية. جهاز الدوران يتضمن: الدوران الرئوي، كعقدة ضمن الرئتين حيث تتم أكسجه الدم; والدوران الجهازي، كعقدة في بقية الجسم لتزويده بالدم المؤكسج. الشخص البالغ المتوسط يملك حوالي 5 إلى 6 لترات من الدم، والذي يتكون من البلازما التي تحوي الكريات الحمر، الكريات البيض، والصفيحات الدموية.
    هناك نوعان من السوائل تجري ضمن جهاز الدوران: الدم واللمف. يتألف جهاز دوران قلبي من الدم، القلب، والأوعية الدموية. يتألف الجهاز اللمفاوي من اللمف، العقد اللمفية، والأوعية اللمفية. يشكل الجهاز القلبي الوعائي مع الجهاز اللمفاوي الجهاز الدوراني.
    [عدل]الدوران الجهازي
    الدوران الجهازي هو القسم من الجهاز القلبي الوعائي الذي يحمل الدم المؤكسج بعيدا عن القلب، إلى الجسم، ويعود بالدم غير المؤكسج من الجسم إلى القلب. تحمل الشرايين عادة الدم بعيدا عن القلب بغض النظر عن أكسجته، وتعود الأوردة عادة بالدم إلى القلب. تأتي الشرايين بالدم المؤكسج إلى الأنسجة;تجلب الأوردة الدم الغير المؤكسج إلى القلب. لكن في حالة الأوعية الرئوية تكون حالة الأكسجة متعاكسة حيث الشريان الرئوي يحمل الدم غير المؤكسج من القلب إلى الرئتين، والدم المؤكسج يضخ من جديد عن طريق الأوردة الرئوية عائدا إلى القلب. وبينما يجول الدم في الجسم، المغذيات والأوكسجين تنتشر من الدم إلى الخلايا المجاورة للأوعية الشعرية. وينتشر ثاني أكسيد الكربون إلى الدم من الخلايا المحيطة بالأوعية الشعرية. إن تحرر الأوكسجين من الكريات الحمر يخضع لتنظيم في الثدييات. هو يزداد بازدياد ثاني أكسيد الكربون في الأنسجة، زيادة الحرارة، أو نقص درجة الحموضة pH. إن هذه العوامل تكون من قبل أنسجة ذات معدل استقلاب مرتفع، لحاجتها لكميات متزايدة من الأوكسجين.
    [عدل]الدوران الرئوي
    الدوران الرئوي هو قسم من الجهاز القلبي الوعائي الذي يحمل الدم المنزوع الأوكسجين بعيدا عن القلب إلى الرئتين، ويعود بالدم المؤكسج إلى القلب بواسطة الشريان الرئوي. والدم المنزوع الأوكسجين يدخل الأذين الأيمن للقلب إلى البطين الأيمن ثم يضخ عبر الشرايين الرئوية إلى الرئتين. تحمل الأوردة الرئوية الدم الحديث الأكسجة إلى القلب، حيث يدخل الأذين الأيسر قبل دخوله البطين الأيسر. ومن البطين الأيسر الدم الغني بالأكسجين يضخ عبر الأبهر إلى بقية أنحاء الجسم.
    [عدل]الدوران الإكليلي
    جهاز الدوران الإكليلي تؤمن تزويد القلب بالدم.
    [عدل]القلب
    مقال تفصيلي :قلب
    يوجد في القلب أذين واحد وبطين واحد لكل دوران (دوران جهازي أو رئوي) وبالدورانين الجهازي والرئوي معا يوجد بالمجموع 4 أجواف في القلب: الأذين الأيسر، البطين الأيسر، الأذين الأيمن، والبطين الأيمن.
    [عدل]الجهاز الدوراني المغلق
    إن جهاز الدوران الإنساني هو جهاز مغلق، أي أن الدم لا يغادر أبدا الأوعية الدموية بينما تعبر وتنتشر المغذيات والأوكسجين عبر طبقات الوعاء الدموي إلى السائل الخلالي، الذي يحمل الأوكسجين والمغذيات إلى الخلايا الهدفية، وثاني أكسيد الكربون بالاتجاه المعاكس.
    [عدل]الفقاريات غير الإنسان

    إن الجهاز الدوراني لكل الفقاريات، كما الديدان الحلقية (مثل دودة أرض) وبعض الحيوانات البحرية (مثل الحبار والأخطبوط) هو جهاز مغلق، كما في الإنسان. وأجهزة الأسماك، البرمائيات، الزواحف، والطيور تظهر مراحل مختلفة من تطور جهاز الدوران. يملك جهاز الدوران لدى الأسماك دورة واحدة فقط، حيث الدم يتم ضخه عبر الشعريات الدموية إلى الخياشيم ويتابع عبر الأوعية الشعرية إلى أنسجة الجسم. وهذا يعرف بالدوران المفرد أو الوحيد. قلب الأسماك لذلك هو مضخة واحدة (تتألف من حجرتين). يوجد في الحيوانات البرمائية والزواحف جهاز دوران مزدوج، لكن القلب ليس دائما مقسوم إلى مضختين مفصولتين تماما. فالبرمائيات تملك قلبا يتألف من 3 حجرات. الطيور والثدييات لديهم انقسام تام وكامل للقلب إلى مضختين، فيتألف بالمجموع من 4 حجرات ويعتقد أن القلب ذي الحجرات الأربعة للطيور تطور بشكل مستقل من ذلك للثدييات.
    [عدل]عند اللافقاريات

    يوجد عند اللافقاريات جهاز دوران مفتوح وهو عبارة عن مجموعة ترتيبات للنقل الداخلي موجودة في بعض الحيوانات اللافقارية مثل الرخويات ومفصليات الأرجل يتم فيها انتقال سائل يدعى اللمف دموي Hemolymph ضمن تجويف مفتوح يدعى الجوف الدموي Hemocoel، بحيث يلامس السائل معظم الأعضاء، لا يوجد أي فاصل بين الدم والسائل الخلالي.
    [عدل]جهاز دوراني مفتوح

    هو تنظيم للنقل الداخلي يوجد عند بعض الحيوانات مثل الرخويات ومفصليات الأرجل، حيث تعبر السوائل المسماة ب اللمف دموي التي تتواجد ضمن فراغ يسمى الفراغ الدموي الأعضاء محملة بالأوكسجين والأغذية من غير وجود فاصل بين الدم والسائل الخلالي ; هذا السائل المختلط يسمى اللمف الدموي. حركة العضلات أثناء تنقل الحيوان تسهل حركة اللمف الدموي، ولكن انزياح السائل من منطقة لأخرى محدود. عندما يسترخي القلب، يعود الدم تدريجيا إلى القلب عبر مسام مفتوحة النهاية (ثغرات). يملأ اللمف الدموي كل الجوف الدموي الأمامي للجسم ويحيط بكل الخلايا.يتألف اللمف الدموي من ماء، أملاح عضوية (غالبا صوديوم، كلور، بوتاسيوم، مغنيزيوم وكالسيوم)، ومكونات عضوية (غالبا سكريات، البروتينات، والشحوم). الجزيء الناقل الأولي للأوكسجين هو هيموسيانين. تلعب دورا في الجهاز المناعي عند مفصليات الأرجل.
    [عدل]عدم وجود جهاز دوران

    يغيب الجهاز الدوراني في بعض الحيوانات، تشمل الديدان المنبسطة (شعبة الديدان المسطحة). لا يحوي جوف جسمها سائل مبطن أو داخلي. بدلا من ذلك يتصل البلعوم العضلي مع جهازها الهضمي متفرع بشدة الذي يؤمن انتقال مباشر للغذيات إلى جميع الخلايا. إن شكل الجسم الظهري-البطني في الديدان المنبسطة يقلل من المسافة بين أبعد خلية أو الخلايا الخارجية والجهاز الهضمي. أما الأوكسجين فينتقل من الماء المحيط بالخلايا إلى داخلها ويخرج ثاني أوكسيد الكربون. بالنتيجة تستطيع كل خلية الحصول على الغذيات، الماء، والأوكسجين دون الحاجة إلى جهاز ناقل.
    [عدل]الوسائل التشخيصية

    تخطيط القلب الكهربائي – من أجل تحري فعالية القلب الكهربائية.
    مقياس الضغط الشرياني والسماعة – من اجل تحري ضغط الدم.
    مقياس النبض – من أجل تحري وظيفة القلب (سرعة النبض، النظم القلبي، الضربات الهاجرة).
    النبض – يستخدم لتحديد سرعة القلب في غياب فعالية مرضية قلبية محددة.
    اختبار درجة امتلاء سرير الظفر – اختبار للتروية القلبية.
    وضع قنية ضمن الوعاء أو قثطرة قياس الضغط – لقياس الضغط الإسفيني الرئوي أو قياس الضغط في التجارب على الحيوانات قديما.
    [عدل]الصحة والمرض

    مقالات تفصيلية :أمراض قلبية وعائية و تشوهات قلبية مولودة
    [عدل]تاريخ الاكتشاف

    اكتشفت الصمامات القلبية من قبل طبيب في المدرسة الأبوقراطية في القرن الرابع قبل الميلاد ولكن لم تفهم وظيفتهم بشكل جيد حينها بسبب ركودة الدم ضمن الأوردة بعد الموت وبقاء الشرايين فارغة واعتقاد المشرحين القدماء بأن الشرايين مملوءة بالهواء ووظيفتها نقل الهواء. ثم فرق هيروفيلوس بين الأوردة والشرايين بوجود النبض الذي يعتبر إحدى خاصيات الشرايين.
    لاحظ اراسيستراتوس أن الشرايين تنزف إذا ما قطعت أثناء الحياة وأرجع هذه الحقيقة إلى الظاهرة التالية :يهرب الهواء من الشريان ويستبدل بالدم الذي يدخل الشريان عبر أوعية صغيرة تصل بين الشرايين والأوردة. وهو بذلك اكتشف الشعريات الدموية ولكن مع جريان معاكس للدم. في القرن الثاني للميلاد، طبيب إغريقي يسمى غالينوس،عرف أن الأوعية الدموية تحمل الدم الذي يصنف إلى وريدي (أحمر غامق) وشرياني (أحمر قاني) لكل منهما وظيفة مميزة ومختلفة. تشتق الطاقة ونمو الأنسجة من الدم الوريدي الذي يتشكل في الكبد من الكيلوس بينما يؤمن الدم الشرياني القدرة الحياتية من خلال احتواءه على الهواء حيث يتشكل الدم الشرياني في القلب. يجري الدم من الأعضاء المشكلة إلى كل أقسام الجسم حيث يستهلك دون أن يعود إلى القلب أو الكبد.
    القلب لا يضخ الدم وإنما حركته تمتص الم خلال الاسترخاء ويتحرك الدم ضمن الشرايين بواسطة الضغط الموجود فيها. لقد آمن غالينوس بأن الدم الشرياني ينشأ من مرور الدم الوريدي من البطين الأيسر إلى الأيمن عبر مسام موجودة ضمن الحاجز بين البطينين، ويمر الهواء من الرئتين عبر الشريان الرئوي إلى القسم الأيسر من القلب. وخلال تشكل الدم الشرياني تتشكل الغازات الملوثة وتمر إلى الرئتين عبر الشريان الرئوي حيث تطرح خارج الجسم.
    في عام 1242 ،أصبح طبيب عربي، يدعى ابن النفيس أول شخص يصف بشكل صحيح عملية دوران الدم في الجسم البشري خاصة الدوران الرئوي، وعد بذلك أبو فيزيولوجية جهاز الدوران. يقول ابن النفيس في تعليقه على التشريح في كتاب القانون لابن سينا : " يجب أن يصل الدم من الحجرة اليمنى للقلب إلى الحجرة اليسرى ولكن لا يوجد طريق مباشر يصل بينهما فالحاجز السميك بين حجرات القلب غير مثقوب ولا يحوي مسام مرئية كما اعتقد بعض الناس أو مسام خفية كما اعتقد غالينوس. حيث يجري الدم من الحجرة اليمنى عبرالشريان الرئوي ليصل إلى الرئتين وينتشر عبر مكوناتها ليمتزج مع الهواء ويعود عبر الأوردة الرئوية إلى الحجرة اليسرى للقلب وهناك تشكل روح الحياة... ووجدت رسوم توضيحية تشرح هذه العملية.
    في عام1552، وصف ميشيل سيرفيتوس نفس العملية وكذلك ريلدو كولمبو برهن هذه النتيجة ولكنها بقيت غير معروفة في معظم أوروبا. وأخيرا قام وليم هارفي، وهو تلميذ هيرونيموس فابريكيوس(الذي وصف الأوردة والشرايين سابقا دون أن يحدد ما هي وظيفتها)،بمجموعة من التجارب ليكتشف في عام 1628 الجهاز الدوراني البشري وتحدث عنه في كتابه الملهم. واستطاع هذا العمل أن يقنع العالم الطبي تدريجيا بصحته. لم يستطع هارفي أن يحدد اتصال الشرايين والأوردة عبر جهاز الشعريات الدموية إلى أن وصفت لاحقا من قبل مارسيللو مالبيفي.
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 478
    نقاط : 834
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    رد: الدورة الدموية

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 30, 2011 1:24 pm

    الدورة الدموية الكبرى أو المفتوحة وهي جزء من جهاز القلب الأدموية والتي تحمل الدم المؤكسج بعيداً عن القلب إلى بقية أنحاء الجسم، وتعيد الدم الغير مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصٌغرىأو المغلقة. يٌغادر الدم المؤكسج - القادم من الرئة- القلب عن طريق الشريان الأبهر Aorta، من هناك ينتشر الدم المؤكسج إلى جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية. يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب وبذلك تكمل الدورة. بعدها يتم اعادة أكسجة الدم عن طريق ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى وبعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى.
    اي ان الدم الغير مؤكسج يخرج من القلب ويدخل إلى الرئتين ويأخذ الاوكسجين ويعود إلى القلب، فيخرج الدم المؤكسج من القلب إلى أنحاء الجسم.
    أي أن الدم المؤكسج يصل للأذين الأيسر من الرئتين عبر الأوردة الرئوية ثم ينتقل إلى البطين الأيسر عبر صمام ثنائي الشرف ويضخ بعدها إلى باقي أعضاء الجسم عبر الشريان الأورطي.
    [أخفِ] ع · ن · تتشريح القلب
    المكونات
    الأذينان (حاجز بين الأذينين، عضلات ممشطية) • البطينان (حاجز بين البطينين، ترابيق لحمية قلبية، حبال وترية، عضلة حليمية) • صمامات • الشرفات
    المناطق
    القاعدة • القمة • الأثلام (إكليلي/أذيني بطيني، ثلم بين الأذينين، الثلم بين البطينين الأمامي، الثلم بين البطينين الخلفي) • الوجوه (وجه قصي ضلعي، وجه حجابي للقلب) • الحواف (اليمنى، اليسرى)
    القلب الأيمن
    (وريد أجوف, جيب أكليلي) ← أذين أيمن (زائدة أذينية يمنى، حفرة بيضية، حوف الحفرة البيضية، عرف انتهائي، صمام الوريد الأجوف السفلي، صمام الجيب الإكليلي) ← صمام ثلاثي الشرف ← بطين أيمن (مخروط شرياني، شريط معدل/تربيق حافوي حاجزي) ← صمام رئوي ← (جذع رئوي و الدوران الرئوي)
    القلب الأيسر
    (أوردة رئوية) ← أذين أيسر (زائدة أذينية يسرى) ← صمام مترالي ← بطين أيسر ← صمام أبهري (جيب أبهري) ← (الأبهر و الدوران المجموعي)
    الطبقات
    تأمور: تأمور ليفي • تأمور مصلي (جوف التأمور، نخاب/الطبقة الحشوية) • جيب تأموري
    عضلة القلب • شغاف • هيكل القلب (مثلث ليفي، حلقات ليفية)
    نظم القلب
    ناظمة قلبية • عقدة جيبية أذينية • عقدة أذينية بطينية• حزمة هيس • ألياف بوركنيي
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 478
    نقاط : 834
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    رد: الدورة الدموية

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 30, 2011 1:26 pm

    الدورة الدموية

    هى حركة الدم من القلب الى الاعضاء والانسجة فى الشرايين والعودة من الانسجة الى الرئتين من خلال الاوردة ومنها الى القلب مرة اخرى

    القلب: هو المضخة العضلية الأساسية ويدفع الدم إلى جميع أجزاء الجسم من خلال الشرايين

    الشرايين:- وتحمل الدم الشريانى النقى الغنى بالأكسجين والمواد الغذائية والفيتامينات إلى جميع الخلايا والأعضاء بالجسم ويكون الدم تحت ضغط شريانى عالى مدفوعا بالطاقة من القلب وفى حالة شرايين الساقين يسير مع اتجاه الجاذبية الأرضية وتحت تأثيرها أيضا

    الأوردة:- وهى رقيقة الجدار وتحمل الدم من الأنسجة إلى القلب ومنه إلى الرئتين ليتم تنقيته وتحمل الدم الوريدى وهو معبأ بثانى أكسيد الكربون والمواد الإخراجية والفضلات السامة للخلايا ويحتاج للتنقيه فى الكلى والرئتين ليعود مرة اخرى دم شريانى يسرى فى الشرايين

    وسريان الدم ى الأوردة يكون ضد الجاذبية الأرضية ويحتاج إلى مضخة وهى المضخةاالعضلية الوريدية- وإلى صمامات توجة سريان الدم إلى أعلى وتمنع ارتجاعه


    وتنقسم الاوردة الى اوردة عميقة واوردة سطحية

    الاوردة السطحية وهى تحت الجلد مباشرة ودورها فى نقل الدم الى القلب ثانوى واقل اهمية من الاوردة العميقة ويمكن استئصالها دون التأثير على الدورة الدموية

    ويمكن استخدامها كبديل للشرايين فى العمليات الجراحية للقلب والساقين

    وايضا يتم استئصالها فى حالة اصابتها بالتمدد والارتجاع ومايسمى بدوالى الساقين

    وتشمل الاوردة السطحية للطرفين السفلين
    الوريد السفينى الطويل
    الوريد السفينى القصير

    Short Saphenopus Vein الوريد السفينى القصير

    ويمتد من منطقة خلف الركبة الى خلف الكاحل

    يبدأ من خلف الكاحل ليصعد وينتهى بالدخول الى الوريد العميق خلف الركبة

    الوريد السفينى الطويل Long Saphenous Vein

    ويمتد من منبت الفخذ الى الكاحل فى مقدمة الساق والجزء الداخلى منه كما هو مبين بالصورة

    وهو الاكثر اصابة بالدوالى


    الاوردة العميقة وهى داخل العضلات وهى اهم من الاوردة السطحية فى نقل الدم من الساقين الى القلب

    وتصاب بالجلطة العميقة وهى مرض شائع وخطير على الحياة لإمكان انتقال الجلطة الى الرئتين مما قد يسبب الوفاة

    إتجاه سريان الدم

    الاوردة سواء العميقة او السطحية تحمل الدم الوريدى من القدمين والساقين الى القلب والرئتين وهذا الدم يجرى فى اتجاه مضاد للجاذبية الارضية ويتم دفعه من اسف الى اعلى بواسطة المضخة العضلية الوريدية - حيث تجرى الاوردة بين عضلات السمانة مما يؤدى الى الضغط عليها ويدفع مابداخلها من الدم الى الاتجاه العلوى فى اتجاه القلب مدفوعا بصمامات داخل الاوردة تمنع اتجاها الى القدمين





    ===========================================================================
    الهدف من هذا الموقع المجانى ليس العلاج بل تثقيف القارئ العربى والمصرى على وجه الخصوص بهذه الامراض وكيفية تشخيصها وعلاجها بالطرق الحديثة والاستفادة من خبرة خبير مصرى عربى تدرب فترة طويلة فى المملكة المتحدة بمستشفى سان جورج بلندن (كبرى مستشفيات اوروبا) وعمل فى مستشفيات عديدة بريطانية ويعمل الآن فى القاهرة

    وله خبرة اكثر من 25 عاما فى الجراحة ودائم الاطلاع وتبادل الخبرات مع المراكز الطبية العالمية وعلى دراية دائمة بأحدث الطرق العلاجية وأفضل النتائج فى ممارسة الطب الغربى الحديث المبنى على البرهان

    وهو كما يعرفه الكثيرين من مرضاه وكما تعرفوه من القنوات الفضائية
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 478
    نقاط : 834
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    رد: الدورة الدموية

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 30, 2011 1:26 pm


    تركيب الجهاز الدوري الدموي


    يتألف الجهاز الدوري الدموي من :
    الدم
    الأوعية الدموية
    القلب
    أولاً: الدم

    الدم سائل احمر اللون يتألف من :
    البلازما : هي محلول مائي مائل إلى الاصفرار يحتوي على الأغذية الذائبة وظيفته نقل الغذاء إلى جميع أعضاء الجسم
    خلايا الدم الحمراء قرصية الشكل مقعرة من الجانبين ولا تحتوي على نواة يوجد بها مادة الهيموجلوبين التي تساعد في نقل الأكسجين وثاني أكسيد الكربون
    خلايا الدم البيضاء تتألف من غشاء سيتوبلازمي وسيتوبلازم ونواة وظيفتها الدفاع عن الجسم
    الصفائح الدموية تراكيب غاية في الدقة وخالية من النواة عددها يتراوح حوالي 250 ألف صفيحة تساعد في تجلط الدم
    ثانياً : الأوعية الدموية
    هي أوعية أنبوبية الشكل يجري الدم فيها وهي على ثلاثة أنواع :

    الشريان: هو أنبوب ذو جدار عضلي سمك قادر على التقلص ينقل الدم من القلب إلى أعضاء الجسم المختلفة
    الوريد: هو أنبوب ذو جدار رقيق وغير عضلي يحمل الدم من أجزاء الجسم إلى القلب
    الشعيرات الدموية : أنابيب رقيقة تتألف من طبقة واحدة من الخلايا الطلائية تسمح بانتشار الغذاء والأكسجين من الدم إلى الخلايا وانتشار ثاني أكسيد الكربون والإفرازات الضارة والفضلات من الجسم إلى الدم


    ثالثاً : القلب

    عضو عضلي مخروطي الشكل يتكون من أربع حجرات هي :
    البطين الأيمن
    الأذين الأيمن
    البطين الأيسر
    الأذين الأيسر
    تنقسم الدورة الدموية إلى قسمين هما:

    الدورة الدموية الكبرى (الجهازية) وفيها يمر الدم من القلب إلى جميع أعضاء الجسم ماعدا الرئتين ثم يعود للقلب
    الدورة الدموية الصغرى ( الرئوية) وفيها يمر الدم من القلب إلى الرئتين فقط ثم يعود منها إلى القلب
    الدورة الدموية
    كيف تحدث الدورة الدموية ؟
    تحمل الأوردة الدم من الجسم إلى القلب ( الأذين الأيمن) ومنه ينتقل الدم إلى البطين الأيمن الذي يضخ الدم عبر الشرايين إلى الرئتين ويكون الدم غير مؤكسد
    يحدث للدم داخل الرئتين تبادل للغازات فيطلق غاز ثاني أكسيد الكربون من الدم . ويتم امتصاص غاز الأكسجين . فيتحول لون الدم من أحمر داكن مائل إلى الزرقة إلى أحمر زاهي اللون .
    تقوم الأوردة الرئوية بنقل الدم من الرئتين إلى الأذين الأيسر الذي يتقلص بدوره دافعاً الدم إلى البطين الأيسر الذي يضخ الدم إلى جميع أعضاء الجسم عبر الشريان الأورطي
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 478
    نقاط : 834
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    رد: الدورة الدموية

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 30, 2011 1:28 pm

    الدورة الدموية الكبرى


    الدورة الدموية الكبرى وهي جزء من جهاز القلب والاوعية الدموية والتي تحمل الدم المؤكسج بعيداً عن القلب إلى بقية انحاء الجسم ، وتعيد الدم الغير مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصٌغرى . يٌغادر الدم المؤكسج - القادم من الرثة- القلب عن طريق الشريان الأبهر Aorta ، من هناك ينتشر الدم المؤكسج إلى جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية . يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الاكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الاعلى والاسفل ، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب وبذلك تكمل الدورة . بعدها يتم اعادة اكسجة الدم عن طريق ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى و بعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى.

    التصنيف: علم الأحياء
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 478
    نقاط : 834
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    رد: الدورة الدموية

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 30, 2011 1:30 pm

    تعريف بسيط عن الدورة الدموية الكبرى و الصغرى و مكتشفها
    الدورة الدموية الصُغرى

    وهي جزء من جهاز القلب والأوعية الدموية


    والتي تحمل الدم الغير مؤكسج بعيداً عن القلب إلى الرئتين ، وتٌعيد الدم


    المؤكسج إلى القلب ثانيةً . وهذا خلاف ما يحصل في الدورة الدموية الكبرى. يٌغادر الدم الغير المؤكسج الجزء الأيمن من القلب عن طريق


    الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين ، وهناك تقوم كريات الدم


    الحمراء بتحرير غاز ثنائي أكسيد الكربون و تتحد بالأوكسجين خلال


    عملية التنفس . يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الأوردة الرئوية ،
    والتي تصب في الجزء الأيسر من القلب ، وبذلك تكتمل الدورة الدموية


    الصٌغرى ( الرئوية) . بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة عن


    طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى

    .


    إن الدورة الدموية الصٌغرى تكون مٌهملة في الجنين

    .


    تم اكتشاف الدورة الدموية الصٌغرى عن طريق العالم ابن النفيس سنة 1242
    م، ولا يزال ابن النفيس الذي أكتشفها مجهولا في كتب الطب حتى الآن،
    ولا يعلم على وجه الدقة هل كان هذا الاكتشاف معروفا بعد عصره أم لا

    .


    ووجدت له عدة مخطوطات يشرح فيها نظام الدورة الدموية، وفي أوروبا


    بدأت سلسلة من الأبحاث نشر أولها مايكل سرفيتس سنة 1553. وبما انه


    كانت دراسة جسم الإنسان ممنوعة من اللاهوتيين في زمنه ، فأن اكتشاف


    الدورة الدموية الصٌغرى ظل غير معروف إلى أن جاء وليم هارفي سنة 1616

    .



    الدورة الدموية الكبرى

    وهي جزء من جهاز القلب والأوعية الدموية والتي


    تحمل الدم المؤكسج بعيداً عنالقلب إلى بقية أنحاء الجسم ، وتعيد الدم الغير


    مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصغرىا. يٌغادر الدم المؤكسج - القادم من الرئة - القلب عن طريق


    الشريان الابهر

    Aorta ، من هناك ينتشر الدم المؤكسج إلى جميع أعضاء الجسم وأنسجته التي تمتص االاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات


    والاوعية الدموية الشعرية يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق


    الأوردة الصغيرة ثم الأوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الأجوفين الأعلى


    والأسفل ، والتي تصب في الجزء الأيمن من القلب وبذلك تكمل الدورة

    .


    بعدها يتم إعادة اكسجة الدم عن طريق ذهابه الى الرئتين عن طريق


    الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى و بعدها ترجع إلى
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 478
    نقاط : 834
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011

    رد: الدورة الدموية

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين مايو 30, 2011 1:31 pm

    الدورة الدموية الكبرى الصغرى

    الشرايين في الشعيرات الدموية . وخلال الجدر الرقيقة للشعيرات الدموية يتم استبدال الغذاء والمواد الكيميائية والأكسجين وثاني أكسيد الكربون والنفايات

    ثم يدخل الدم من الشعيرات الى الأوردة الصغيرة والتي بدورها تلتقي لتكون أوردة اكبر وأكبر . وأخيرا يدخل الدم الجانب الأيمن من القلب خلال ( الوريد الاجوف العلوي) و( الوريد الأجوف السفلي ). وهما أكبر وريدين في الجسم . ثم يضخ الجانب الأيمن من القلب الدم الى الرئتين من خلال الشرايين الرئوية حيث يصل الى الشعيرات الدموية المحيطة بالحويصلات الهوائية في ليتم استبدال الغازات . ويعود بعدها الدم من الرئتين الى الجانب الأيسر من القلب من خلال الأوردة الرئوية الأربعة ثم يضخ القلب الدم من جديد الى الجسم من خلال الشريان الأبهر وتبدأ رحلة جديدة .

    الدم .. يتكون من سائل وثلاثة أنواع من الجزيئات الصلبة تسمى العناصر المشكلة . ويسمى الذي يكون من 55 % الى 65 % من الحجم الكلي للدم البلازمــا ويحمل مواد كثيرة مهمة , ويذوب الغذاء الذي يدخل الدم من الأمعاء والكبد في البلازمــا مثل ذوبان السكر في الماء وتنقل البلازما الغذاء المذاب الى انحاء الجسم وكثير من النفايات التي يلتقطها الدم من أنسجة الجسم تحمل في البلازمــا . وتشمل هذه النفايات النشادر واليوريا وكثيرا من ثاني أكسيد الكربون

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد سبتمبر 24, 2017 9:46 am